متصفحك لا يتحمل لغة جافا سكريبت الفينيقيون - مقالات
مقالات, © Les Pheniciens

مقالات




الأبجدية

إن كلمة الأبجدية في اللغة العربية المكونة من الأحرف "ابجد"، وكلمة "alphabet" المستعملة في معظم اللغات الأجنبية والمؤلفة من أول حرفين الألف والباء، هما الدلالة للأصل الفينيقي لجميع اللغات المستعملة في عصرنا الحديث.
الفينيقيون هم الذين نقلوا هذه المعرفة إلى الإغريق لإنشاء لغتهم الخاصة ومن ثم تعميم استعمال هذه الأحرف. (لقراءة المزيد ...)
الأبجدية, © Pheniciens.com


الفن الفينيقي

حسب الدراساث العلمية والتاريخية، يعتبر الفن الفينيقي فن تركيبي. أصالته هي أبعد من أن تكون فريدة ومبتكرة، فهذا الفن متنوع، شعبي، وهو في الغالب نتيجة لمجموعة معقدة من التأثيرات في منطقة مفترق طرق العالم القديم، التي تعرضت للاحتلالات الاجنبية المتعددة والى وجود ونفوذ مختلف الحضارات المجاورة. (لقراءة المزيد ...)
الفن الفينيقي, © Pheniciens.com


المجوهرات الفينيقية

المعروف عن الفينيقيين انهم ملاحين وباعة متجولين. كان للمجوهرات، مع قيمتها وصغر حجمها، مكانة هامة في تسهيل عمليات تبادل المنتجات والتجارة. (لقراءة المزيد ...)
المجوهرات الفينيقية, جويل الأشقر, © Pheniciens.com
المجوهرات الفينيقية, جويل الأشقر, © Pheniciens.com


التعرف على الفينيقيين

قبل مناقشة أصل الفينيقيين والتكلم عن السياق الجغرافي والسياسي في العصر القديم، من المثير للاهتمام تناول هذا الموضوع عبر وجهة نظر المؤرخين، الباحثين وعلماء الأثار حول هذه الحضارة. (لقراءة المزيد ...)
التعرف على الفينيقيين, © Pheniciens.com


الإنتشار الفينيقي

الحفريات الأثرية التي أجريت خلال عدة سنوات في جميع أنحاء البحر الأبيض المتوسط، وفي مختلف المواقع، رسخت الوجود الفينيقي وألبوني في معظم المدن الساحلية. ولكن هل ينبغي أن نعتمد فقط على هذه المعطيات الأثرية لإعادة بناء تاريخ التوسع الفينيقي؟ (لقراءة المزيد ...)
سفينة فينيقية, © Pheniciens.com


العملة الفينيقية

جميع العملات القديمة كانت مضروبة بالمعادن الثمينة، وتتألف من الذهب والفضة أو النقود البرونزية. ظهرت أول العملات المعدنية على الفترة الأخمينيين. لكن اختراعها يعود إلى سكان يديانس في الأناضول أو الإغريق وذلك في القرن السادس قبل الميلاد. تم بثها في الإمبراطورية الفارسية في وقت داريوس الأول الذي سك عملة على صورته وسميت بالدريك. يعود إصدار العملة في المدن الفينيقية إلى تلك الفترة. حيث جميع الساحل الفينيقي كان واقعا تحت النفوذ الفارسي وكان اقتصادهم ذات ارتباط وثيق مع السياسة الاقتصادية الفارسية. (لقراءة المزيد ...) العملة الفينيقية العملة الفينيقية العملة الفينيقية العملة الفينيقية العملة الفينيقية العملة الفينيقية


الفينيقيون والأرجوان

بين الأسطورة والواقع، كانت صناعة الأرجوان مرتبطة، بطريقة أو بأخرى، بالفينيقيين. وقد ساهمت في سمعتهم. يتبنى العديد من المؤرخين أن مصطلح "الفينيقيون" يأتي من الكلمة اليونانية "φοῖνιξ - phoinix" بالمقارنة مع الصباغ الأرجواني، الذي كان من اختصاص سكان مدن الساحل الشرقي للبحر المتوسط لا سيما مدينتي صور وصيدا. (لقراءة المزيد ...)
الفينيقيون والأرجوان, © Pheniciens.com


الديانة الفينيقية

لم تكن التركيبة الدينية الفينيقية موحدة بين المدن اذ تعددت الخصوصيات، وكانت الاختلافات كثيرة من مدينة إلى أخرى. أثرت طبيعة السياق السياسي المجزأ باعتماد تقاليد خاصة بكل دويلة، حيث نظمت الطقوس الدينية بشكل مستقل مع آلهتها وأعيادها واحتفالاتها العامة. رغم هذا التباين، تكونت هذه الديانات حول صفة مشتركة في جميع المناطق الحضرية: تنظيم الآلهة في الثلاثيات، والوجود الدائم للإله الأب الذي غالبا ما كان متمثلا بملكارت، والآلهة الأم عشتروت، وثالثا الإله الشاب أدونيس. بالإضافة إلى ذلك، وحسب المدينة، تواجد العديد من الآلهة الأخرى التي كانت أقل أهمية. (لقراءة المزيد ...) الديانة الفينيقية, الاله بعل, © Pheniciens.com تمثال صغير © Pheniciens.com تمثال صغير © Pheniciens.com تمثال صغير © Pheniciens.com تمثال صغير © Pheniciens.com




عودة إلى الصفحة الرئيسية